Home / اعلانات الموقع / (الحلقة الاولى ) احمد ما بين حين واخر يجري تحديثات لعقديته

(الحلقة الاولى ) احمد ما بين حين واخر يجري تحديثات لعقديته

بجهود الخيرين حصلنا على اقدم طبعة لكتاب احمد اسماعيل البصري (العجل ج۱) في سنة ۱۴۲۱, الذي تم سحبه من اتباعه بعد فترة واستبداله بالطبعة الحديثة التي حدثها وغير في بعض عقائده.. لقد وجدنا اشياء لم نجدها في الطبعات مثلا في صفحة ۹۶ من الطبعة القديمة نقل هذه الرواية (
أَبْشِرُوا ثُمَ‏ أَبْشِرُوا ثَلَاثَ مَرَّاتٍ إِنَّمَا مَثَلُ أُمَّتِي كَمَثَلِ غَيْثٍ لَا يُدْرَى أَوَّلُهُ خَيْرٌ أَمْ آخِرُهُ إِنَّمَا مَثَلُ أُمَّتِي كَمَثَلِ حَدِيقَةٍ أُطْعِمَ مِنْهَا فَوْجٌ عَاماً ثُمَّ أُطْعِمَ مِنْهَا فَوْجٌ عَاماً لَعَلَّ آخِرَهَا فَوْجٌ يَكُونُ أَعْرَضَهَا بَحْراً وَ أَعْمَقَهَا طُولًا وَ فَرْعاً وَ أَحْسَنَهَا حبا [جَنًى‏] وَ كَيْفَ تَهْلِكُ أُمَّةٌ أَنَا أَوَّلُهَا وَ اثْنَا عَشَرَ مِنْ بَعْدِي مِنَ السُّعَدَاءِ وَ أُولُو الْأَلْبَابِ وَ الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ آخِرُهَا وَ لَكِنْ يَهْلِكُ مِنْ بَيْنِ ذَلِكَ أَنْتَجُ‏ الْهَرْجِ‏ لَيْسُوا مِنِّي وَ لَسْتُ مِنْهُمْ.)
هنا البصري دلس وتلاعب بالرواية و ابدل كلمة (من بعدي) الى (من ولدي) فيكون امير المؤمنين من ولد رسول الله ص, و عالج هذا التدليس بقوله : ( وجعل النبي ص علي مع ولده لانه رباه ونشأه) هذا الكلام في الطبعة القديمة لكتاب العجل..
لكن في كتاب العجل الحديث حذف عبارته هذه ( وجعل النبي ص علي مع ولده لانه رباه ونشاه) وبقي على تدليس الرواية ..
اليكم الوثائق….

About مرتضي الدعمي

اینو هم ببین

بحث حول أحد النسخ الخطیة لکتاب الغیبة و ما جاء في روایة الموسومة بالوصیة‌

  ‌ ذکرنا سابقا روایة الوصیة التي استندوا بها أنصار أحمد الگاطع علی إمامة صاحبهم. …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *